مسجد المسيرة بام بسيدي سليمان ومعاناة المصلين من هدم المقصورة والمراحيض (التفاصيل)

إشراقة نيوز:

بعد ظهور بعض الشقوق على مستوى سقف المقصورة والمراحيض اضطرت المصلحة التقنية بمندوبية وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية إلى هدم المراحيض والمقصورة مما خلف استياء كبيرا في صفوف المصلين الذين عانوا طيلة شهر رمضان من الازدحام وانتظار الدور أمام مرحاضين فقط اللذان يستقبلان المئات من المصلين وهو ما جعل آخرين يغادرون المسجد في اتجاه مساجد أخرى أبعد.

طبعا الساكنة والمحسنون على استعداد لكي يتكفلوا ببناء وإصلاح هذا المسجد العريق، الذي يعتبر ثالث مسجد في سيدي سليمان من حيث المساحة واستقطاب المصلين، إلا أن الإدارة رفضت بشكل قاطع أي إصلاحات بل وبتدخل القائدة وأعوان السلطة وكأن هؤلاء الناس يقومون بمخالفة في مجال التعمير من أجل بناء بيوتهم ومنازلهم وما هي إلا إصلاحات يقومون بها ابتغاء وجه الله الكريم.

هذا وقد تقدم عدد من المصلين والساكنة برجاء إلى السيد عامل الإقليم والسيد المندوب الإقليمي لوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية قصد فك العزلة عن هذا المسجد ومحاولة تعجيل الإصلاحات الضرورية بهذا المسجد تفاديا لحرمان المصلين من الأجر والتواب.

n n n n nnnnnn

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*