اسبانيا: 29 سنة سجنا لمغربي قتل عجوزا ضبطته داخل منزلها

أدانت غرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة مقاطعة غرناطة جنوب اسبانيا، شاب مغربي متهم بجريمة قتل امرأة مسنة، وحكمت عليه بـ 29 سنة سجنا وخمسة اشهر.

وكشفت التحقيقات أن المتهم البالغ من العمر 22 سنة، اقدم على قتل الضحية وهي في عقدها التاسع، بعد خنقها داخل منزلها الذي دخله بهدف السرقة نواحي غرناطة.

واعترف المتهم بالمنسوب اليه، وهو ما تدعمه عينات الحمض النووي التي تم جمعها في مكان الحادث، والتي اثبت تحليلها انها تعود له.

وفي نفس السياق أظهرت نتائج التشريح الطبي ان وفاة الضحية « كان عنيفا عن طريق الخنق »، وهي سيدة عجوز كانت عاجزة عن المقاومة.

وأدانت المحكمة المتهم بـ 25 سنة سجنا لجريمة القتل، فيما إدانته عن جريمة السرقة بالعنف المرتكبة داخل منزل مسكون بـاربع سنوات وخمسة اشهر سجنا. كما حكمت عليه بأداء تعويض بملبغ 12000 يورو لكل اقارب الضحية.

وتعود تفاصيل الجريمة إلى 20 مارس 2018 ، عندما دخل المدان منزل الضحية البالغة من العمر 88 سنة، بهدف السرقة، وعندما كشفت أمره قام بقتلها خنقا.

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*