الرئيس المدير العام لمجموعة رونو- نيسان يشيد بالدعم الذي يقدمه جلالة الملك لمشاريع المجموعة بالمغرب

أشاد الرئيس المدير العام لمجموعة رونو- نيسان السيد كارلوس غصن، اليوم الجمعة، بالدعم الموصول الذي يقدمه صاحب الجلالة الملك محمد السادس لمشاريع المجموعة المنفذة بالمملكة.وقال السيد غصن، في معرض شهادة مصورة، تم بثها بمناسبة إطلاق المشروع الجديد لمجموعة رونو بالمغرب، والذي يعد منطقة للأنشطة من الجيل الجديد، وذلك تحت رئاسة صاحب الجلالة الملك محمد السادس، “أود الإشادة بالدعم الموصول الذي منحه إيانا صاحب الجلالة الملك محمد السادس. فتحت رعاية جلالته، كانت الحكومة دوما إلى جانب مجموعتنا وشركائها، بغية تيسير استقرارهم وتشجيع تطورهم”.وبهذه المناسبة، دعا السيد غصن شركاء رونو، “إلى تدوين، بدعم ثابت من جلالة الملك وحكومة جلالته، الفصل المقبل للمغامرة الصناعية والتجارية للمجموعة بالمملكة، تحت شعار الريادة، الثقة، والتنافسية”.

وأضاف الرئيس المدير العام لمجموعة رونو- نيسان أن الرهان الحالي لمجموعة رونو يتمثل في إنشاء منظومة حقيقية تقوم على المساهمة الناجعة لكافة الفاعلين المعنيين، مبرزا أن شروط نجاح منظومة رونو تقوم على “مواصلة تحقيق التقدم على مستوى الجودة الذي التزم به خلال السنوات الأخيرة شركاؤنا المزودون، وكذا تحسين قدرتهم التنافسية”. وأشار الرئيس المدير العام لرونو- نيسان إلى أن “فرقا نسبته 15 إلى 20 بالمائة يفصل اليوم بين المزودين المتواجدين بالمغرب ونظرائهم الذين يعملون لفائدة المجموعة بكل من تركيا ورومانيا وروسيا والهند”، معتبرا أن “شركائنا الأكثر تنافسية سيستفيدون من جميع آفاق النمو والتطور”.وأضاف السيد غصن أن “تسريع رونو بالمغرب، وتطوير صادراتها، لاسيما بمنطقة إفريقيا- الشرق الأوسط- الهند، وفرص العمل بمعية المصانع الإيبيرية لرونو ونيسان، تمنح إمكانيات قوية للنمو لشركائنا الممونين تقوم على غنى ما ننتجه”. من جهة أخرى، أشار السيد غصن إلى أن مكونات صنف السيارة الكهربائية تصنع بالمغرب، موضحا أن أداء من هذا القبيل، يعكس الإمكانيات المغربية لمصاحبة السيارات المستقبلية للمجموعة، والتي ستكون أكثر ارتباطا، أمانا، واستقلالية ومحافظة على البيئة.وسجل السيد غصن أن مجموعته كانت قد التزمت، في إطار مشروع “منظومة رونو”، بمعدل اندماج نسبته 65 بالمائة من خلال توطين مشترك في العمق، فضلا عن اندماج محلي مدعوم للمواد والمكونات.وبهذه المناسبة، لم يفت الرئيس المدير العام لرونو- نيسان أن يذكر بأن المملكة المغربية ومجموعة رونو يتقاسمان تاريخا يفوق 90 سنة، مبرزا أن غاية المجموعة هو تقوية ريادتها في البلد عبر توظيف جميع الفرص التي تلوح في الأفق، وكذا من خلال المراهنة على التعاون والاندماج رونو – نيسان

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*