شيرين عبدالوهاب تواجه موجة جديدة من الهجوم!

يبدو أن الهجوم على النجمة شيرين عبدالوهاب لن تخفت حدته قريبًا، خصوصًا بعد إذاعة الحلقة اﻷولى من حلقات العروض المباشرة ببرنامج “The Voice” في موسمه الثالث، والذي أثارت فيه شيرين حفيظة عدد لا بأس به من جمهور البرنامج.

شيرين التي كانت قد تعرضت لهجوم شديد أثناء إذاعة حلقات مرحلة “الصوت وبس”، بعد استخدامها حذائها لضرب زر دوران المقعد، أثناء تجربة أداء المتسابق الجزائري ناصر عطاوي، وهو ما اعتبره عدد كبير من الجمهور الجزائري بمثابة إهانة وجهتها لهم المطربة المصرية، قامت في حلقة اﻷمس من البرنامج، باستخدام حذائها للمرة الثانية، وبدت وكأنها تعمدت إغاظة الجمهور الجزائري بعد الهجوم عليها.

وكانت مقدمة البرنامج قد سألت شيرين عن رأيها في متسابقي فريق كاظم الساهر، الجزائري ناصر عطاوي والمغربية نجاة رجوي، بعد أن فازت المتسابقة الثالثة كريستين سعيد بالتصويت، وبقى على كاظم الاختيار من بين المتسابقين اﻵخرين، وكان رد شيرين مفاجئًا للجمهور بعدما خلعت حذاءها وتظاهرت كأنه هاتفها الخلوي، لتعرف من عليها أن تختار، وبعدها اختارت أن تنصح كاظم باﻹبقاء على المتسابقة نجاة.

انهالت عقب انتهاء الحلقة تعليقات سلبية عديدة تجاه شيرين على صفحة البرنامج بموقع “فيس بوك”، وطالب عدد كبير من الجمهور استبعادها من لجنة التحكيم.