سيدي سليمان: هل سيطبق العامل المساطر القانونية ضد رئيس البلدية حول خروقات التعمير؟؟

إشراقة نيوز: بوسلهام الكريني 

سبق وكتبنا مقالا تحت عنوان:

“سيدي سليمان: رئيس البلدية يشجع على البناء العشوائي وإقصاء لجنة الشباك الوحيد يثير تساؤلات”

رابطه: https://ichrakanews.com/37029.html 

تطرقنا فيه لقضية منح أحد المواطنين بسيدي سليمان لرخصة البناء في قطعة أرضية لا زالت غير مجهزة ولا مهيئة بل الأدهى من ذلك أنها لا زالت على الشياع مما أثار عدة استفهامات وقد كان ليصبح هذا المشكل أمنيا حينما قرر الملاكون الآخرون القيام بوقفات احتجاجية ولم لا التطاول على القانون والاستمرار في البناء العشوائي.

هذا وقد تجاوبت السلطات المحلية لمقالنا وللتعرض الذي قدمه الورثة الآخرون والسلاليون الذين يملكون في نفس الرسم العقاري، وذلك بهدم البناية التي شيدت بطرق عشوائية لكنها قانونية حيث حصل صاحب القطعة الأرضية على رخصة البناء والتصميم وذلك في تغييب تام للشباك الوحيد بما في ذلك مصالح الوكالة الحضرية وكذا قسم التعمير بالعمالة.

والغريب في الأمر أن صاحب هذه البقعة الأرضية ورغم أنها غير محددة وعلى الشياع، تقدم بطلب رخصة البناء في 03 يناير 2017 أي في زمن الرئيس المعزول الحفياني ولم يحصل على الرخصة واليوم يوقعها له الرئيس الحالي بتاريخ 04 دجنبر 2019 أي بأزيد من شهرين قبل أن تتدخل السلطات لهدم دور الصفيح بالمنطقة فماذا كانت نية الرئيس بذلك؟؟

لتبقى الأسئلة المطروحة ونحن أمام هذه الحالة وأخريات متشابهة بنفس الجماعة:

  • هل سيتوجه عامل الإقليم إلى سلطة الحلول؟ كما فعل مع الحفياني حينما تقاعس عن محاربة البناء العشوائي في حين أن العروصي هو الذي يشجع على البناء العشوائي؟
  • وأي إجراء سيقوم به عامل الإقليم تجاه هذه خروقات التعمير؟ أم أن الوضع سيبقى على ما هو عليه إلى حين تعيين العامل الجديد؟؟ خاصة وأن قانون التعمير واضح وأن وزير الداخلية أصدر مرسوما يطلق يد الولاة والعُمال على خروقات التعمير لمتابعة رؤساء الجماعات قضائياً فهل ستكون للكياك الكلمة الحقة في هذه النازلة قبل مغادرة سيدي سليمان؟

أسئلة متعددة ومختلفة يتمنى المواطن من عامل الإقليم لمس أجوبتها على أرض الواقع خاصة وأن تاريخ هذا العامل حافل بالإنجازات ونزاهته مشهود لها على الصعيد الوطني.

الصور:

 

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.