المركز الاستشفائي الجامعي بمراكش يؤكد مد العاملين بشركات المناولة بأدوات الوقاية من فيروس كورونا

أكد المركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس بمراكش، اليوم الاثنين، أنه يمد كل العاملين بشركات المناولة بالأدوات اللازمة للوقاية من الإصابة بعدوى فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19).

وجاء ذلك في بيان توضيحي لإدارة المركز الإستشفائي الجامعي، إثر تداول بعض المنابر الإعلامية مؤخرا، لمعلومات “مغلوطة وغير رسمية” حول غياب شروط الوقاية والحماية للعاملين التابعين لشركة المناولة المختصة في نقل المرضى.

وفي هذا السياق، أكد المركز الاستشفائي أنه “يمد كل العاملين بشركات المناولة وخاصة المكلفين بالنظافة والحراسة ونقل المرضى المشكوك في إصابتهم والمؤكدة إصابتهم وكذلك المتوفون جراء إصابتهم بـكوفيد-19، بالأدوات اللازمة للوقاية من الاصابة بالعدوى”، مشيرا إلى أن معدات الوقاية الموزعة على العاملين يتم تسجيلها في سجل خاص.

وذكر المصدر ذاته بأن “كل العاملين المكلفين بنقل مرضى (كوفيد-19) تلقوا تكوينا في التعرف على المرض وطرق انتقال العدوى، وكذا كيفية الوقاية منه، بالإضافة إلى تكوين آخر خاص في كيفية استعمال معدات الوقاية وكذلك الشأن بالنسبة لباقي العاملين في إطار المناولة، كل في إطار اختصاصه وتدخله”.

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.