الصحراء المغربية: لجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب البرازيلي تدعم مخطط الحكم الذاتي

أعرب رئيس لجنة العلاقات الخارجية والدفاع الوطني بمجلس النواب البرازيلي، إدواردو بولسونارو، اليوم الأربعاء، عن دعمه لمخطط الحكم الذاتي الذي اقترحه المغرب لأقاليمه الجنوبية.

وقال بولسونارو، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء عقب مباحثات أجراها مع سفير المغرب لدى برازيليا، السيد نبيل الدغوغي، إن “البرازيل تدعم جهود المغرب بهذا الشأن، وبصفتي رئيسا للجنة العلاقات الخارجية والدفاع الوطني بمجلس النواب أدعم مبادرة الحكم الذاتي للأقاليم الجنوبية”.

وأضاف أن موقفه نابع من الموقف التقليدي للبرازيل المنصوص عليه في الدستور، والذي يدعو إلى حل النزاعات بالطرق السلمية وعدم التدخل في شؤون الدول الأخرى، مشيرا إلى أنه “يجب أن نحاول الدفع قدر المستطاع بهذا الحل وأنا مقتنع بأن المغرب قادر على التوصل إلى تسوية سلمية لهذا النزاع”.

من جهة أخرى، أكد النائب عن الحزب الاشتراكي الليبرالي أن المغرب والبرازيل تجمعهما “علاقات ممتازة وحقيقية ومتينة”، لافتا إلى أن البلدين مدعوان إلى استثمار اتفاقية تيسير التجارة والاستثمار المبرمة مؤخرا، والتي سيوافق عليها الكونغرس البرازيلي قريبا، لتعزيز تعاونهما، لاسيما على المستوى الاقتصادي.

وأضاف، في هذا الصدد، أن المغرب شريك اقتصادي مهم بالنسبة البرازيل، مسجلا أن المملكة تضطلع أيضا بدور قيادي بمنطقتها وفاعل مهم على مستوى قضايا الأمن ومكافحة الإرهاب “وهو ما ينظر إليه بشكل إيجابي في البرازيل”.

وأكد رئيس لجنة العلاقات الخارجية والدفاع الوطني بمجلس النواب البرازيلي أن المغرب والبرازيل بمقدورهما إعطاء زخم أقوى لشراكتهما الثنائية.

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.