غوتيريس: يجب أن يكون 2021 العام “الذي نضع فيه العالم على المسار الصحيح”

قال الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش إن عام 2020 كان عاما مروعا على الصعيد العالمي ويجب أن يكون 2021 العام الذي “نضع فيه العالم على المسار الصحيح”.

ونقل مركز أنباء الامم المتحدة عن غوتيريش قوله في كلمة أمام الجمعية العامة، اليوم الخميس، إن “التغلب على كوفيد-19 أمر ممكن. ويجب أن نحقق ذلك سويا”.

وأضاف أن اللقاحات تصل بسرعة إلى عدد قليل من البلدان، في حين أن البلدان الفقيرة لم تحصل عليها بعد، قائلا “العلم ينجح – لكن التضامن يفشل”.

واعتبر السيد غوتيريش أنه لا يمكن التغلب على كوفيد-19 في كل دولة على حدة، مشيرا إلى أنه “إذا سمح للفيروس بالانتشار كالنار في الهشيم في جنوب الكرة الأرضية، فسوف يتحور حتما- وهو يتحور حاليا- ويصبح أكثر قابلية للانتقال، وأكثر فتكا، وفي نهاية المطاف، أكثر مقاومة للقاحات، وقادرا على العودة لمطاردة النصف الشمالي من الكرة الأرضية”.

وشدد على أنه “لا يوجد سوى منتصر واحد في عالم من يملكون اللقاحات ومن لا يملكون اللقاحات، ألا وهو الفيروس نفسه”.

ودعا  الأمين العام الأممي إلى اتخاذ ست خطوات محددة تهم إعطاء الأولوية للعاملين في مجال الرعاية الصحية والأكثر عرضة للخطر ، وحماية النظم الصحية من الانهيار في أفقر البلدان، وضمان ما يكفي من إمدادات وتوزيعها العادل، وتقاسم الجرعات الزائدة مع مرفق “كوفاكس” علاوة على  إتاحة التراخيص على نطاق واسع لتكثيف نطاق تصنيع اللقاحات وزيادة الثقة باللقاحات.

وأكد أنه لا يوجد دواء سحري للجائحة، داعيا إلى الاستمرار في اتخاذ الخطوات المثبتة علميا لتقليل انتقال العدوى، ألا وهي “ارتداء الكمامات والتباعد الجسدي وغسل اليدين”.

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.