المصلي تستعرض في مؤتمر عربي المقاربة التي نهجها المغرب للحد من تداعيات جائحة كورونا على الفئات الاجتماعية الهشة

استعرضت وزيرة التضامن والتنمية الاجتماعية والمساواة والأسرة، جميلة المصلي، اليوم الاثنين، خلال مؤتمر عربي، المقاربة الاستباقية التي نهجها المغرب تحت القيادة الرشيدة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، للحد من تداعيات جائحة كورونا على الفئات الهشة الاجتماعية وخاصة الأطفال.

وأكدت السيدة المصلي، في كلمة خلال المؤتمر العربي الخامس رفيع المستوى لحقوق الطفل، الذي انعقد عبر المنصة الرقمية تحت عنوان “الممارسات الفضلى لحماية الأطفال من جائحة كوفيد”، أن المغرب تأثر كباقي الدول العربية، بتداعيات جائحة وباء كورونا، وهي تداعيات همت الجوانب الاقتصادية والاجتماعية، فضلا عن انعكاساتها الصحية والنفسية على الأطفال وأسرهم.

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.