رئيس الجمعية الوطنية بصربيا يؤكد على ضرورة الارتقاء بالتعاون مع المغرب

أكد رئيس الجمعية الوطنية بجمهورية صربيا، السيد إيفيتسا داتشيتش، اليوم الأربعاء بالرباط، على ضرورة الارتقاء بالتعاون القائم بين بلاده والمغرب، وتعزيز التنسيق بينهما في القضايا ذات الاهتمام المشترك.

وأعرب السيد داتشيتش، خلال ندوة صحفية مشتركة مع رئيس مجلس النواب السيد الحبيب المالكي عقب مباحثات بين الجانبين، عن أمله في الارتقاء بالتعاون الثنائي خاصة في المجال الاقتصادي، والعمل أيضا على تعزيز تبادل البعثات الطلابية لمتابعة دراستهم في بلغراد.

كما ذكر المسؤول الصربي، الذي يقوم بزيارة عمل وصداقة على رأس وفد مهم، بالعلاقات التاريخية القائمة بين المغرب وجمهورية صربيا، مؤكدا على أهمية الارتقاء بها لتشمل مجالات أخرى من التعاون.

وأكد السيد داتشيتش أيضا على أن ” الوحدة الترابية للدول تعد مسألة جوهرية “، منوها بمقترح الحكم الذاتي الذي تقدم به المغرب لحل النزاع المفتعل بشأن الصحراء المغربية.

من جهة أخرى، أشاد رئيس الجمعية الوطنية بصربيا بالتدابیر المتخدة من قبل المملكة لتدبیر جائحة كورونا، لافتا إلى أن البلدین نجحا في توفير كمیات مهمة من التلقیح والتحكم في تفشي الجائحة.

من جانبه، قال السيد المالكي إن زیارة الصداقة والعمل لرئیس الجمعیة الوطنیة الصربیة، تعد بمثابة رسالة قویة تخص الصداقة التاريخية التي تجمع بین البلدین والشعبین.

وأبرز أن الدبلوماسیة البرلمانیة ترتكز على المبادئ الأممیة، وخاصة المتعلقة ” باحترام وحدة الشعوب والدول “، مثمنا موقف صربيا الداعم للوحدة الترابية للمملكة.

ولفت رئيس مجلس النواب إلى أن المباحثات بين الجانبين تناولت آفاق التعاون بین البلدين، مع التأكيد على ضرورة التعاون الثلاثي بین المغرب وصربیا وإفریقیا، خاصة وأن المملكة وصربيا یتمیزان بموقعهما الجیو سیاسي المهم، مما سیساعد على إعطاء نفس جدید للتعاون جنوب – جنوب الذي يتعين جعله خيارا استراتيجيا بين البلدين.

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.