سيدي سليمان: فضائح التحرش بالتلميذات القاصرات بطلها رجل تعليم تثير أكثر من تساؤل حول من يحمي هذا المتحرش

إشراقة نيوز: بوسلهام الكريني 

مرة أخرى تهتز الساحة التعليمية بسيدي سليمان على فضيحة جديدة من فضائح الإداري صاحب سوابق التحرش بالتلميذات ليتطاول هذه المرة على أستاذة من زميلاته بالمؤسسة…

بتضييق الخناق على الأستاذة حديثة الالتحاق بالوظيفة العمومية واستدعاء مفتش المادة كل وقت وحين، إضافة إلى التقارير الكيدية التي يبعث بها هذا الإداري إلى المديرية الإقليمية للتعليم ناهيك عن العشرات منها لرئيسه المباشر والتي اتخذ منها سلاحا للإطاحة بهذه الأستاذة للخضوع إلى نزواته ورغباته الجنسية المكبوتة..

هذا، علما أن الإداري المذكور قد حطم الرقم القياسي في التحرش بالتلميذات حيث يسلط عليهم شباكه إما بالتهديد والوعيد بالترسيب أو بالترغيب ومحاولة المساعدة في الامتحانات الإشهادية، ولم لا تزويد النقط في حالة العوز من أجل النجاح… لتجد القاصرات أنفسهن بين سندان الرغبة في النجاح ومطرقة الخوف من تهديدات الترسيب… ولعل رقم هاتف هذا الإداري عند كل تلميذات المؤسسة باستثناء الذكور الذين لا يجدون ذلك الوجه البشوش الذي يلقى به الفتيات وحسن الاستقبال في مكتبه…

يذكر أن هذا الإداري صاحب سوابق متعددة في التغرير بالقاصرات والتحرش بمن يرفضن الإنصياع لرغباته بكل سبل الابتزاز، وذلك حينما كان يشغل منصبا أقل درجة بمؤسسة أخرى في نفس الإقليم…

ترى هل ستكون للمديرية الإقليمية نظرة متابعة هذا المتحرش المراهق؟ وهل ستتدخل النيابة العامة لحماية هؤلاء التلميذات اللواتي يمنعهن الخوف من مصير سلبي في مشوارهن الدراسي بتدخل هذا الإداري إذا ما التجأن إلى كشف المستور؟؟

كما تجدر الإشارة إلى أننا نتوفر على نسخ محادثات هذا الإداري مع عدد من التلميذات القاصرات المغرر بهن على تطبيق الواتساب والتي تتضمن كلاما يخدش الحياء ويندى له الجبين خاصة حينما يكون صادرا عن رجل تعليم ابتعد كل البعد عن رسالته التربوية وانغمس في شهواته ونزواته الصبيانية..

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.