انتخاب السيد سعد الدين العثماني أمينا عاما جديدا لحزب العدالة والتنمية

الرباط- انتخب السيد سعد الدين العثماني، مساء اليوم الأحد بالرباط، أمينا عاما جديدا لحزب العدالة والتنمية، وذلك في ختام المؤتمر الوطني الثامن للحزب.
وحصل السيد العثماني، الذي يخلف السيد عبد الإله بنكيران في هذا المنصب، على 1006 أصوات فيما حصل منافسه السيد إدريس الأزمي على 912 صوتا، من أصل 1943 صوتا.
وأكد الأمين العام الجديد لحزب العدالة والتنمية، في كلمة بهذه المناسبة، على “ضرورة تقوية الحزب ورفع جاهزيته للمراحل المقبلة والتشبع أكثر بمرجعيته وبالمبادئ التي يؤمن بها”، مشيرا إلى أنه “سيكون أمينا عاما للجميع”.
وقال السيد العثماني إن “الحزب أعطى درسا جديدا في الديمقراطية الداخلية”، مشددا على ضرورة مواصلة هاته الهيئة السياسية “مهمتها الإصلاحية”.
وأشار إلى أنه من بين مهام المرحلة المقبلة إطلاق حوار داخلي بهدف انضاج رؤية أو أطروحة جديدة لأنظمة الحزب والنظام الأساسي.
وكان المؤتمر الوطني الثامن لحزب العدالة والتنمية، الذي انعقد على مدى يومين تحت شعار ” جميعا لمواصلة البناء الديمقراطي”، قد انتخب أعضاء المجلس الوطني الجديد للحزب البالغ عددهم 160 عضوا من بينهم 40 إمرأة و53 شاب وشابة.
كما أقر المؤتمر تعديلات في النظام الأساسي للحزب، تخص أبرزها الجانب المتعلق بتركيبة المؤتمر الوطني، حيث تم التنصيص على إضافة إلى عضوية المؤتمر فروع الحزب والكتاب المحليون الذين قضوا في مسؤولية الكتابة المحلية مدة سنة على الأقل قبل تاريخ انعقاد المؤتمر.
ومن ضمن التعديلات التي وافق عليها المؤتمر إحداث الأمانة العامة، وتحت مسؤوليتها، لهيئة مشرفة على تدبير عمل منتخبي الحزب بالجماعات الترابية والغرف المهنية (المادة 51)، إلى جانب تعديلات على المادة 93 المتعلقة بالمتابعات الانضباطية أمام الهيئات المختصة.
كما صادق المؤتمر الوطني الثامن لحزب العدلة والتنمية، بالأغلبية المطلقة، على التقرير المالي للحزب، الخاص بالفترة 2012-2017.

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.