الرباط: بحث سبل تطوير التعاون بين المغرب وهنغاريا

أجرى رئيس الحكومة السيد سعد الدين العثماني، يوم الاثنين بالرباط ، مباحثات مع رئيس الجمعية الوطنية الهنغارية، السيد لازلو كوفر ، تمحورت حول سبل تطوير التعاون بين المغرب وهنغاريا وإعطاء دفعة قوية للعلاقات التجارية والاستثمارية بين البلدين .

وأكد السيد العثماني خلال هذا اللقاء ، حسب بلاغ لرئاسة الحكومة ، أنه إذا كانت العلاقات الثنائية تندرج ضمن ديناميكية إيجابية، فإنه ينبغي إعطاء الأولوية لتعزيزها في أفق تقوية المبادلات التجارية، باستحضار الدور الذي يقوم به رجال الأعمال.

وذكر رئيس الحكومة ، بالمناسبة، بالزيارة التي قام بها جلالة الملك محمد السادس إلى بودابيست في مارس 2016، ومدى تأثيرها على تطوير العلاقات مع هنغاريا.

من جانبه، أكد رئيس الجمعية الوطنية الهنغارية على أهمية استمرار تعزيز الحضور المغربي في هنغاريا في مختلف المجالات الاستثمارية والاقتصادية.

وأبرز خلال اللقاء ، الذي حضره سفير هنغاريا بالرباط وعدد من المسؤولين الهنغاريين ، أن بلاده تصر على تعميق التعاون مع المغرب ، باعتباره بلدا مستقرا ويعرف في الآونة الأخيرة عددا من الأوراش الإصلاحية.

يشار إلى أن المغرب يعد الشريك التجاري الثالث لهنغاريا في إفريقيا، إذ عرفت الصادرات المغربية إلى هنغاريا خلال الخمس سنوات الماضية معدلا سنويا بقيمة 26 مليون درهم . وتشمل هذه الصادرات أساسا الحوامض والمصبرات الحيوانية، فيما تشمل الواردات تجهيزات صناعية وأجهزة التلفاز والأدوية والآلات الإلكترونية وغيرها.

سياسيا، يربط المغرب بهنغاريا برتوكول تعاون يعود إلى سنة 1995 . كما أن وزارتي خارجية البلدين تجريان مشاورات بشكل منتظم.

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.