اعتماد نظام البكالوريوس في التعليم الجامعي جاء بعد تشخيص “صارم” للنظام السابق

أكد وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي السيد سعيد أمزازي، أمس السبت بالدار البيضاء، أن اعتماد نظام البكاوريوس في التعليم الجامعي جاء بعد تفكير جماعي وتشخيص وطني “صارم” للنظام المعمول به حاليا (إجازة-ماستر-دكتوراه) من حيث المردودية والنجاعة.

وقال السيد مزازي، في كلمة له خلال ندوة حول الكفاءات العرضانية (سوفت سكيلز) وأهميتها كرافعة للابتكار وتعزيز قابلية التشغيل لدى خريجي الجامعات احتضنتها كلية العلوم عين الشق، إن جزء كبيرا من التفكير بشأن الإصلاح الجديد، الذي سيدخل حيز التطبيق ابتداء من الدخول الجامعي المقبل، انطلق من ملاحظة أساسية تخص الفجوة الكبيرة بين تخصصات الخريجين واحتياجات سوق الشغل الذي أصبح أكثر فأكثر تنافسية.

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.