وزارة إعداد التراب الوطني توقع مع مكوناتها الجهوية والإقليمية على عقود-أهداف لمواكبة وتتبع خطتها للإقلاع لسنة 2021

وقعت وزارة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة مع مختلف مكوناتها الجهوية والإقليمية، اليوم الثلاثاء بالرباط، على 12 عقد-أهداف، وذلك من أجل مواكبة وتتبع خطتها للإقلاع لسنة 2021.

وتندرج عقود الأهداف، التي تم توقيعها بإشراف وزيرة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة، السيدة نزهة بوشارب، خلال لقاء خصص لعرض تنفيذ برامج عمل الوزارة ومكوناتها الجهوية، في إطار مقاربة تشاركية تتماشى مع مبادئ الجهوية المتقدمة واللامركزية الواسعة من أجل تنمية مندمجة ومستدامة، وتروم تحسین إطار عيش الساكنة وتحقيق العدالة المجالية، مع تشجيع الاستثمار وتوفير السكن اللائق والميسر لكل الفئات الاجتماعية، وفقا لأهداف التنمية المستدامة وخاصة الهدف 11.

وستتيح عقود الأهداف هذه للوزارة مواكبة وتنفيذ خطتها للإقلاع لسنة 2021 عن كثب في مجالات إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة.

وتحدد هذه العقود، التي وقعت عليها السيدة بوشارب، من جهة، والمفتشون الجهويون للإسكان وسياسة المدينة، ومديرو الوكالات الحضرية، والمديرون الجهويون والإقليميون للإسكان وسياسة المدينة، من جهة ثانية، التزامات المكونات الجهوية والإقليمية للوزارة على مستوى الجهة لتنفيذ مخططها للإقلاع لسنة 2021، كما تحدد آليات مراقبة وتقييم البرامج المتفق عليها على مدى سنة واحدة.

وتميز هذا اللقاء بإطلاق مشروع البوابة الجغرافية الوطنية لوثائق التعمير المصادق عليها، وذلك بتعاون مع 29 وكالات حضرية للمملكة (www.taamir.gov.ma)، وهي منصة خرائطية ورقمية تمكن من تدعيم الجهود المبذولة في مجال المصادقة على وثائق التعمير وتوفير المعطيات التعميرية المحددة بالإحداثيات الجغرافية الضرورية لمواكبة الاستثمار والتنمية الترابية.

وستمكن هذه البوابة الإلكترونية من النشر الإلكتروني لـ 690 وثيقة تعميرية مصادق عليها في صيغتها الأولى، على أن يتم إغناؤها بشكل مستمر، استنادا إلى الخدمات الرقمية المقدمة من طرف الوكالات الحضرية مع الحرص على الإدماج الرقمي لوثائق التعمير المصادق عليها.

كما تميز هذا اللقاء، بالتوقيع على اتفاقيتين في المجال الاجتماعي بهدف تحسين الظروف المعيشية لموظفي الوزارة والمحافظة على السلم الاجتماعي، وذلك في إطار تنفيذ التوجيهات الملكية السامية الرامية إلى إيلاء اهتمام خاص بالرأس مال البشري وتعزيز قيم التضامن والدعم والشعور بالانتماء.

وتروم الاتفاقية الأولى، التي تم التوقيع عليها مع مجموعة العمران، توفير شقق سكنية بأسعار تفضيلية لفائدة موظفي الوزارة من خلال إطلاق مشروع بناء 200 وحدة سكنية بتجزئة الوفاق بتمارة، سيستفيد منها موظفو الوزارة على المستوى المركزي، وموظفو المكونات الجهوية للوزارة بجهة الرباط – سلا – القنيطرة.

أما الاتفاقية الثانية فتهم بناء ناد لفائدة موظفي الوزارة بمدينة تامسنا يمتد على مساحة 5 هكتارات، سيضم بالإضافة إلى إدارة النادي، غرفة للتمريض، ومطاعم، ومركز تكوين، ومركز استقبال وإقامة، ومسبحا داخليا، وناديا للأطفال، ومجمعا رياضيا يضم مسبحا داخليا وقاعات رياضية، وغرفة متعددة الوظائف (مؤتمرات وحفلات) وملاعب رياضية.

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.