بايدن يؤكد التزام الولایات المتحدة بتعددية الأطراف

أكد الرئیس الأمریكي، جو بایدن، التزام الولایات المتحدة الأمريكية بالقیادة العالمیة القائمة على تعددية الأطراف والعودة إلى المؤسسات الدولیة وخاصة الأمم المتحدة.

وذكر البیت الأبیض، في بیان، أن ذلك جاء خلال استضافة الرئیس الأمریكي اجتماعا عبر الاتصال المرئي لممثلي الدول دائمة العضویة في مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة.

وجدد بایدن في الاجتماع التأكید على “أھمیة العمل مع الشركاء العالمیین عبر المؤسسات المتعددة الأطراف للقضاء على جائحة فیروس كورونا المستجد (كوفید-19)، ورفع مستوى الأمن الصحي العالمي، وضمان قیام دولنا بتحقیق انتعاش اقتصادي منصف ومستدام”.

وأعلن بایدن “اعتزام الولایات المتحدة الانضمام رسمیا إلى (مجموعة أصدقاء الأمن والمناخ) التابعة للأمم المتحدة”.

وشدد الرئیس الأمریكي على ضرورة تحرك مجلس الأمن إزاء عدد من القضایا الدولیة ومعالجة الازمات في میانمار وإثیوبیا ولیبیا وسوریا والیمن”.

وشھد الاجتماع حضور المبعوث الرئاسي الأمریكي المعني بالمناخ جون كیري، ونائب مستشار الأمن القومي جون فینر، اللذین عرضا أولویات الولایات المتحدة فی ما یتعلق بتغیر المناخ وقضایا الأمن الإقلیمي.

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.