الإعلان عن نتائج النسخة الأولى لبرنامج جوائز اللجنة الوطنية للتربية والعلوم والثقافة

جرى اليوم الأربعاء بالرباط الإعلان عن نتائج النسخة الأولى لبرنامج جوائز اللجنة الوطنية للتربية والعلوم والثقافة، والتي همت مجالات البحث العلمي في الذكاء الاصطناعي، والتربية على التنمية المستدامة، وتنمية الحس المقاولاتي، والاعتناء بالتراث الثقافي الوطني.

وقد تم الإعلان عن هاته النتائج خلال انعقاد أشغال الدورة العادية للجنة الوطنية للتربية والعلوم والثقافة،تحت رئاسة السيد شكيب بنموسى، رئيس اللجنة الوطنية، وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة.

وهكذا، ففي مجال البحث العلمي في مجال الذكاء الاصطناعي، فقد عادت المرتبة الأولى إلى كاس محمد؛ والمرتبة الثانية لعبد الرزاق شاهي، في حين فازت مدرسة ابن سينا بطاطا بجائزة التربية على التنمية المستدامة.

وفي مجال تنمية الحس المقاولاتي لدى متدربي التكوين المهني، فقد فاز بالمرتبة الأولى معهد الأمير سيدي محمد للتقنيين المتخصصين في التدبير والتجارة الفلاحية المحمدية، وحل في الرتبة الثانية المركب التكويني بمكناس “ISTA” باب تيزيمي، في حين عادت المرتبة الثالثة لمركب مكتب التكوين المهني وإنعاش الشغل بنجرير.

أما في مجال الاعتناء بالتراث الثقافي الوطني، فقد ارتأت لجنة الانتقاء، بناء على الأعمال المقدمة، منح الجائزة الثالثة كجائزة تحفيزية للسيد منير أقصبي.

وقد تم كذلك تتويج مؤلفين: الأول صدر بدعم من اللجنة الوطنية ومنظمة الإيسيسكو، تحت عنوان “لو كان بمقدور جدران فاس الكلام” لمؤلفته السيدة نعيمة برادة، والثاني صدر بدعم من اللجنة الوطنية، وهو ديوان شعري للزجل من تأليف الشاعرة فايزة حمادي.

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.