بوطيب، أمل رونارد والمغاربة في تحقيق إنجاز هام في مونديال 2018

يدخل منتخب المغرب مونديال روسيا بالصيف المقبل، بطموحات كبيرة، ويتمنى أن تكون مشاركته الخامسة ناجحة، حيث يبقى أفضل إنجاز للكرة المغربية في هذه المنافسة، هو تأهله للدور الثاني في نسخة 1986 بالمكسيك.

وتعول الكرة المغربية على الجيل الحالي بقيادة المدرب الفرنسي هيرفي رينارد، للتوقيع على حضور جيد، ويتقدمهم المهاجم خالد بوطيب، الذي يدافع عن ألوان مالطية سبور التركي.

ويبقى بوطيب البالغ من العمر 30 سنة، الخيار الأفضل في رأس المدرب هيرفي رينارد، وهو ما أكده في عدة مناسبات سابقة.

واستطاع بوطيب أن يظهر بصورة جيدة مع الأسود، منذ أن حمل ألوان المنتخب المغربي، ورغم أنه مرَ بفترات فراغ، إلا أنه استطاع أن يكون حاسما في المباريات الأخيرة، في تصفيات مونديال روسيا، وسجل مجموعة من الأهداف المهمة.

كما سجل بوطيب هدفا في المباراة الودية الأخيرة أمام صربيا، مؤكدا أحقيته، ليكون في القائمة الرسمية لمنتخب الأسود في المونديال.

وما زاد من ارتفاع أسهم بوطيب، أن أغلب المهاجمين الذين يستدعيهم رينارد، لم يقدموا ما يزيح بوطيب عن رسميته.

واختبر رينارد في المباريات الأخيرة، كلا من أيوب الكعبي ووليد أزارو وعزيز بوهدوز، فيما أسقط المهاجمين الآخرين، رشيد العليوي ويوسف النصيري.

ولعب بوطيب بفرنسا، مع عدة أندية تمارس بالهواة، مثل لوزانيك وأوزيس، ولعب أيضا لستراسبورج، قبل أن ينتقل للدوري التركي مع مالطية سبور هذا الموسم، وسجل له 14 هدفا.

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.