تكثيف التنسيق في مختلف المحافل البرلمانية في صلب مباحثات السيد بن شماش مع النائب الأول لرئيس مجلس النواب العراقي

أجرى رئيس مجلس المستشارين السيد حكيم بن شماش، اليوم الخميس بالرباط، مباحثات مع النائب الأول لرئيس مجلس النواب العراقي السيد حسن كريم الكعبي وعدد من البرلمانيين العراقيين، تمحورت حول تكثيف التنسيق في مختلف المحافل البرلمانية.

وحسب بلاغ لمجلس المستشارين فقد دعا السيد بن شماش، خلال هذا اللقاء، إلى بلورة مشاريع وبرامج عمل مشتركة من خلال تبادل الخبرات وتقاسم التجارب وتكثيف التنسيق والتشاور في مختلف المحافل البرلمانية الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.

كما أبرز رئيس مجلس المستشارين، بالمناسبة، عمق ومتانة علاقات الأخوة التي تجمع بين المملكة المغربية وجمهورية العراق، معبرا عن تهانئه للوفد البرلماني العراقي على عودة الأمن والاستقرار إلى العراق، ومؤكدا ثقته في أن ” القيادة العراقية الحالية قادرة على تجاوز التحديات، وكسب الرهانات، واستشراف آفاق المستقبل الواعد “.

وجدد السيد بن شماش، حسب البلاغ، التأكيد على ” رفض المغرب لكل أشكال التدخل الخارجي التي من شأنها المساس بوحدة وسيادة دولة العراق على أراضيها “.
من جهته، أشاد النائب الأول لرئيس مجلس النواب العراقي بالعلاقات الطيبة والتاريخية التي تجمع بلاده بالمغرب، ومعربا عن تقدير بلاده الخاص إلى صاحب الجلالة الملك محمد السادس لما يقوم به من دعم للشعوب العربية في قضاياها العادلة بما فيها العراق.

كما استعرض المسؤول البرلماني العراقي الوضع الداخلي الحالي لبلده، مؤكدا أن عملية إعادة الإعمار والبناء مسألة ملحة ومستعجلة، تستدعي تعاون مختلف الدول العربية من أجل تحقيقها، ومشددا على أن ” بلاده ترفض أي مساس بوحدة الدول وسيادتها على ترابها “.

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.