تعزيز التعاون محور مباحثات مسؤول بمجلس النواب مع وفد مجموعة الصداقة البرلمانية ألمانيا – المغرب العربي

شكل تعزيز التعاون بين المغرب وألمانيا في عدد من المجالات فضلا عن بعض القضايا ذات الاهتمام المشترك، محور مباحثات أجراها رئيس لجنة الخارجية والدفاع الوطني والشؤون الإسلامية والمغاربة المقيمين في الخارج بمجلس النواب، يوسف غربي، أمس الخميس بالرباط، مع وفد عن مجموعة الصداقة البرلمانية (ألمانيا – المغرب العربي).

وأوضح بلاغ لمجلس النواب أن الوفد البرلماني الألماني أبرز أهمية التعاون مع المغرب في المجالات التنموية، مستحضرا الزيارة التي قام بها أول أمس الأربعاء إلى مدينة الرشيدية، ومقدما بالمناسبة، لمحة حول برنامج المنح التي يخصصها البرلمان الألماني (البوندستاغ) لفائدة الشباب حاملي الشهادات في الدول العربية.

وبعد أن نوه بالتعاون مع المغرب في مجال الهجرة، يضيف البلاغ، دعا الوفد الألماني إلى تعيين سفير جديد بالعاصمة الألمانية للدفع بالتعاون الاقتصادي، وتعزيز النقل الجوي بين البلدين لتشجيع السياحة.

من جهته، نوه السيد غربي بمستوى العلاقات القائمة بين المملكة المغربية وألمانيا، مشيرا في هذا الإطار إلى توفر البلدين على إمكانات كثيرة للتعاون يتعين استغلالها ودعمها برلمانيا وعلى رأسها مجالات الطاقات المتجددة، والسياحة، والتبادل الثقافي والعلمي.

ودعا السيد يوسف غربي، بالمناسبة، إلى تفعيل مجموعة الصداقة في المؤسستين التشريعيتين من أجل تعزيز الحوار بينهما، مضيفا أن هناك تطابقا في وجهات النظر بين المغرب وألمانيا بخصوص عدد من القضايا لاسيما الهجرة، حيث أطلع الوفد البرلماني الألماني على السياسة الجديدة للمملكة في مجال الهجرة.

ويضم الوفد البرلماني الألماني، الذي يقوم حاليا بزيارة عمل للمغرب، كلا من رئيسة مجموعة الصداقة السيدة غابرييلا هينريك، والسيدتين كنان بيرم وصابرينا سبريليش، والسيدين بيتر شتين وكارل جوليوس كرونينبيرغ.

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.