سيدي سليمان: تعرض العميد مصطفى بكري والضابط محمد سوسة للإعتداء أثناء مزاولتهم لمهامهم

بوسلهام الكريني: أثناء مزاولتهم لمهامهم، تعرض عناصر الأمن الوطني بالدائرة الأولى لهجوم بعض الأهالي بحي أولاد مالك وذلك في تدخل السيد العميد مصطفى بكري والضابط محمد سوسة اللذان تعرضا للإعتداء العنيف. وقد نقلا إلى المستشفى الإقليمي في حالة خطيرة.
هذا وتجدر الإشارة إلى أن هذين الرجلين يعتبران مواطنين مغربيين يتميزان بحقوقهما كمغاربة فلماذا يتعرضان لهذه الإهانة الشنيعة وأين هي جمعيات حقوق الإنسان التي تنشط إذا تعرض مواطن لإهانة من رجل سلطة أم أن الشطط واستغلال النفوذ وسوء استعمال السلطة من سمات رجال الشرطة فقط ليكونوا دائما الحائط المائل الذي تعلق عليه السلبيات والإتهامات.
وللعلم فقد سبق وتعرض العميد مصطفى بكري لمثل هذا الهجوم منذ سنتين كانت نتيجته إصابات بليغة على مستوى الظهر.
تمانينا بالشفاء العاجل للعميد مصطفى بكري رئيس الدائرة الأمنية الأولى ولمساعده الغيور الضابط محمد سوسة وللقانون أن يتخذ مجراه ويعاقب الجناة.

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.