كوفيد-19: 1565 إصابة جديدة و841 حالة شفاء خلال الـ24 ساعة الماضية

أعلنت وزارة الصحة، اليوم السبت، عن تسجيل 1565 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، و 841 حالة شفاء، و41 حالة وفاة خلال الـ24 ساعة المنصرمة.

وأوضح منسق المركز الوطني لعمليات طوارئ الصحة العامة بوزارة الصحة، السيد معاذ المرابط، في تصريح صحافي، أن الحصيلة الجديدة رفعت العدد الإجمالي لحالات الإصابة المؤكدة بالمملكة إلى 50 ألفا و812 حالة منذ الإعلان عن أول حالة في 2 مارس الماضي، ومجموع حالات الشفاء التام إلى35 ألفا و40 فيما ارتفع عدد الوفيات إلى 858 حالة.

وبلغ المعدل التراكمي للإصابة 140 لكل 100 ألف نسمة، وبلغ خلال الـ24 ساعة الأخيرة 4.3 لكل 100 ألف نسمة، فيما تم استثناء 20778 حالة من الإصابة بعد الكشف المخبري، ليصل مجموع الحالات المستبعدة إلى مليون و686 ألف و114 حالة.

وحسب التوزيع الجغرافي لحالات الإصابة المؤكدة، فقد تم تسجيل 405 حالات بجهة الدار البيضاء-سطات، 337 حالة منها بالدار البيضاء الكبرى، و24 بالجديدة، و13 بالنواصر، و8 ببرشيد، وسبع حالات بكل من المحمدية وسطات، وخمس حالات بمديونة وحالتان بكل من بنسليمان وسيدي بنور.

وبجهة مراكش-آسفي، تم تسجيل 391 حالة، 289 منها بمراكش، و73 بالحوز، و13 بالصويرة، وست حالات بقلعة السراغنة، وأربع حالات باليوسفية، وثلاث حالات بآسفي، وحالتان بشيشاوة، وحالة واحدة بالرحامنة. كما تم، بجهة فاس-مكناس، تسجيل 280 حالة، 85 منها بفاس، و70 بتازة، و56 بصفرو، و31 بمكناس، و24 بالحاجب، وتسع حالات ببولمان، وثلاث حالات بإفران، وحالتان بتاونات.

وبجهة الرباط-سلا القنيطرة، تتوزع الحالات، التي بلغ مجموعها 129، على كل من سلا (43) والقنيطرة (34)، والصخيرات تمارة (29)، والرباط (16)، والخميسات (4)، وسيدي قاسم (2)، وسيدي سليمان (1).

أما بجهة بني ملال خنيفرة، فقد بلغ عدد حالات الإصابة 128 حالة مؤكدة، 50 منها ببني ملال، و35 بخريبكة، و23 حالة بخنيفرة، و12 بالفقيه بنصالح، وثماني حالات بأزيلال.

وشهدت جهة طنجة-تطوان الحسيمة، تسجيل 110 حالات، 58 حالة منها بطنجة، و16 بالحسيمة، و15 بتطوان، و11 بشفشاون، وست حالات بالمضيق الفنيدق، وأربع حالات بالعرائش.

وعرفت جهة سوس ماسة تسجيل 40 حالة، 34 منها بأكادير إداوتنان، وثلاث بتارودانت، وحالتان بإنزكان آيت ملول، وحالة واحدة بشتوكة آيت باها.

وسجلت جهة الشرق 33 حالة، منها 11 حالة بالناظور، و10 بوجدة أنكاد، وثمان حالات بكرسيف، وحالتان ببركان، وحالة واحدة بكل من فكيك وجرادة.

أما جهة درعة-تافيلالت، فقد سجلت 24 حالة، توزعت على كل من ورزازات (23)، وزاكورة (حالة واحدة)، وشهدت جهة الداخلة-وادي الذهب تسجيل 16 حالة، فيما عرفت جهة كلميم-وادن نون تسجيل ست حالات، ثلاث منها بسيدي إفني، وحالتان بطانطان وحالة بكلميم. وبجهة العيون الساقية الحمراء، تم تسجيل ثلاث حالات جميعها بالسمارة.

وفي ما يتعلق بعدد الحالات النشطة، فقد بلغت، حسب المسؤول، 14 ألفا و914 حالة، بمعدل 41.1 لكل 100 ألف حالة، وتتوزع جغرافيا حسب الجهات بين كل من الدار البيضاء-سطات (5069)، ومراكش-آسفي (2810)، والرباط-سلا-القنيطرة (1636)، وفاس-مكناس (1429)، وطنجة-تطوان-الحسيمة (1114)، وبني ملال-خنيفرة (1187)، ودرعة تافيلالت (603)، وسوس-ماسة (579)، والشرق (232)، والداخلة-وادي الذهب (152)، والعيون الساقية الحمراء (58)، وكلميم-واد نون (45).

ويبلغ عدد الحالات الحرجة أو الخطرة، يضيف السيد المرابط، 186 حالة ترقد بمختلف أقسام الإنعاش، 30 حالة منها تحت التنفس الاصطناعي الاختراقي.

وبلغت نسبة التعافي من الإصابة بالفيروس 69 بالمائة. أما نسبة الإماتة فقد بلغت 1.7 بالمائة، حيث تتوزع الوفيات بين كل من الدار البيضاء (10 حالات)، ومراكش (9)، وطنجة (4)، والرشيدية (3)، وحالتي وفاة بكل من ورزازات وفاس وتازة، وحالة وفاة بكل من إنزكان والعرائش وفكيك والفقيه بنصالح وبني ملال ووجدة والناظور وتاونات والصويرة.

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.