مراكش: الرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الإنسان تنجح في عقد صلح تاريخي بين أفراد قبيلة أولاد دليم بخصوص نزاع حول أحد آبار المنطقة

إشراقة نيوز:

متابعة: يسين العثماني التصوير بعدسة: عبد الصمد السميج

تقدم عدد من سكان دوار زاوية العنتري، جماعة أولاد دليم، دائرة البور، نواحي مراكش، بطلب مساندة للرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الإنسان، فرع مراكش،  قصد دعمهم ومساندتهم، لرفع الضرر الذي لحق بهم  جراء استيلاء إحدى الأسر المعروفة بالمنطقة، على بئر من آبار الدوار المذكور، والتي كانت تستعمل بشكل حيوي و ضروري من طرف السكان جميعا، سواء للشرب أو لتوريد ماشيتهم لأزيد من 38 سنة…

و كعادتهم ودون السقوط في فخ تغليب طرف على الطرف الآخر قرر أعضاء المكتب المسير للرابطة الاستماع إلى الطرف المدعى عليه… فكانت المفاجئة… حيث اتضح أن البئر محل النزاع توجد بارض تدخل ضمن ملكية الأسرة المدعى عليها، كما أنه تم حفرها منذ سنة 1978 من طرف أحد المحسنين بمشاركة ودعم رب الأسرة المدعى عليها كصدقة وهبة في سبيل الله… وبالفعل استمر سكان الدوار بالاستفادة من هذه البئر… منذ تلك الفترة، إلا أنه خلال سنة 2015 … تمكن المكتب الوطني للماء الصالح للشرب من تزويد ساكنة الدوار بالماء … ولم تعد هناك أي معاناة من هذا الجانب في إطار شراكة مع إحدى جمعيات المجتمع المدني الفاعلة في الميدان… مما أدى إلى تخلي السكان عن استعمال البئر … فظلت مهجورة لأزيد من خمسة سنوات… ما جعل أصحاب الأرض التي توجد بها هذه البئر، يقومون بتسييج أرضهم وإدخال البئر ضمن مشروع لإنشاء ضيعة فلاحية في إطار الاستفادة من المشروع الوطني  ” المغرب الأخضر”…

على إثر ذلك قام مجموعة من شباب المنطقة وبتحريض من بعض السكان … بتخريب السياج المذكور … والهجوم على الضيعة لمنع أصحاب الأرض من استغلال البئر…

هذه الأحداث مجتمعة دفعت بكلا الطرفين إلى رفع دعاوى قضائية و شكايات إلى كل من وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بمراكش والدرك الملكي بدائرة البور بالإضافة إلى قائد المنطقة، يتهم فيها كل طرف، الآخر بالضرب والجرح وتخريب ممتلكاته .. و.. و.. إلخ… ما نتج عنه احتقان كبير وعداوة اتسعت رقعتها لتشمل معظم الساكنة… بل وتم استغلال هذه الأحداث من طرف سياسيي المنطقة لأغراض انتخابية ضيقة … الشيء الذي كان سيؤدي لا محالة إلى نشوب نزاعات خطيرة  ودموية … بل وستتوارثها الأجيال القادمة…

لكن وبفضل تدخل أعضاء المكتب المسير للرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الانسان، فرع مراكش، وعلى رأسهم السيد محمد البلاج رئيس الفرع  وبمساندة السيد قائد قيادة أولاد دليم، دائرة البور، بالإضافة إلى رجال الدرك الملكي، وعلى إثر مفاوضات ماراطونية  وجلسات استماع لأطراف النزاع… تم التوصل إلى صلح تاريخي وعقد اتفاق يرضي جميع الأطراف… كما تم التنازل عن الشكايات المقدمة من كلا الطرفين بهذا الخصوص، بحيث تم الاتفاق على استغلال البئر بشكل جماعي و منصف.

اللقاءات في صور: 

بعدسة: عبد الصمد السميج

 

 

 

 

 

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.