اعتراف الولايات المتحدة بمغربية الصحراء اختراق دبلوماسي تاريخي للمملكة و نكسة كبيرة للبوليساريو

أبرز سفير المملكة المغربية لدى النمسا السيد عز الدين فرحان ، أن اعتراف الولايات المتحدة الأمريكية بمغربية الصحراء هو “اختراق دبلوماسي تاريخي” للمملكة و “نكسة كبيرة” للبوليساريو .

وشدد السيد فرحان ، في تصريح نشرته اليوم الخميس صحيفة “دي بريسي” النمساوية ، على أن الاعتراف التاريخي للولايات المتحدة بسيادة المغرب الكاملة والتامة على صحرائه ، هو اختراق دبلوماسي تاريخي ، مؤكدا في الوقت ذاته أن نجاح الدبلوماسية المغربية يشكل “نكسة كبيرة” لجبهة البوليساريو .

وأشار السيد فرحان ،وفق ما أوردته الصحيفة النمساوية ذات الانتشار الواسع ، إلى أن المغرب كان أول بلد اعترف باستقلال الولايات المتحدة الأمريكية عام 1777، وما يحمله ذلك من دلالات .

ووقفت صحيفة”دي بريسي” عند زيارة الوفد الأميركي الإسرائيلي المشترك الرفيع المستوى إلى المغرب أول أمس الثلاثاء برئاسة جاريد كوشنر مستشار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ومستشار الأمن القومي الإسرائيلي ، ميير بن شبات.

وقد تكللت هذه الزيارة،وفق الصحيفة ، بإعلان مشترك بصم على مرحلة جديدة في العلاقات بين المملكة المغربية ودولة إسرائيل.

وسلط الإعلان المشترك الضوء على تأكيد الولايات المتحدة الأمريكية على الاعتراف الكامل والواضح بسيادة المملكة المغربية على الصحراء.

وأضافت الصحيفة أنه خلال الزيارة ، أبرمت المملكة المغربية عدة اتفاقيات مع الولايات المتحدة ودولة إسرائيل، تغطي عدة مجالات .

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.