إقليم خنيفرة: أمزازي يطلع على شبكة المدارس الجماعاتية بمولاي بوعزة

اطلع وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي الناطق الرسمي باسم الحكومة السيد سعيد أمزازي اليوم الأربعاء بجماعة مولاي بوعزة على شبكة المدارس الجماعاتية، وذلك في إطار تنفيذ القانون الإطار 51-17 المتعلق بمنظومة التربية والتكوين والبحث العلمي.

وهكذا زار السيد أمزازي الذي كان مرفوقا بعامل إقليم خنيفرة وعدد من الشخصيات المدنية والعسكرية بالإقليم المدرسة الجماعاتية لمولاي بوعزة ، حيث اطلع على شبكة المدارس الجماعاتية ، التي يبلغ عددها 24 مدرسة على مستوى جهة بني ملال-خنيفرة ، 63 في المائة منها توجد بإقليم خنيفرة.

وبهذه المناسبة تم تقديم شروحات للسيد أمزازي حول المدارس الأولية بإقليم خنيفرة ، الذي يضم 63 وحدة تم إنشاؤها بتكلفة إجمالية قدرها 15.3 مليون درهم لفائدة الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 4 و 6 سنوات.

بعد ذلك ، قام السيد أمزازي والوفد المرافق له بزيارة دار التلميذ بمولاي بوعزة ، التي تأوي العديد من التلاميذ المنحدرين من هذه الجماعة ، قبل أن يزور ورش بناء “دار الطالبة” بسبت آيت رحو ، والتي تجري بها أشغال البناء على قدم وساق، على أن تستقبل الفتيات المنحدرات من المناطق القروية الراغبات في مواصلة تعليمهن في المدارس الجماعاتية المجاورة.

وفي تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء ، أوضح المدير الإقليمي لوزارة التربية والتكوين بخنيفرة مصطفى مؤمن أن عملية توزيع 35 حافلة نقل مدرسي تهدف إلى تشجيع تعليم الفتيات القرويات ، مشيرا إلى أن إقليم خنيفرة أصبح رائدا على مستوى شبكة المدارس الجماعاتية ، ويطمح إلى الوصول إلى إجمالي 28 مدرسة جماعاتية بحلول سنة 2023.

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.