النسخة السادسة لملتقى المعمار الدولي تناقش المقاربة القانونية لحماية التراث المبني المغربي

إشراقة نيوز: 

استمرارا في تنظيم الأيام الدراسية الموازية لملتقى المعمار الدولي في نسخته السادسة، الذي تنظمه المدرسة الوطنية للهندسة المعمارية بمراكش بشراكة مع مجلس جهة مراكش آسفي، حول موضوع ذو راهنية كبيرة والذي يتعلق بالعمارة المكتفية، قدم الاستاذ محمد وسيط المحامي بهيئة الدار البيضاء، والباحث في قوانين التراث، وعضو مختبر التراث والحداثة بجامعة الحسن الثاني-المحمدية، يوم الاربعاء 31 مارس 2021، محاضرة بعنوان : “الحماية القانونية للتراث المبني بالمغرب : حالة المدن والمواقع المصنفة كتراث عالمي”. وأبرز الاستاذ من خلال عرضه أهمية وجود ترسانة قانونية محينة تضمن حماية التراث المغربي، وتواكب السياق الدولي من خلال العمل على تجويد سبل تحقيق هذه الحماية، وفق مقاربة قانونية وحقوقية، لادماجه في استراتيجيات التنمية وسياسات الحماية على المستويين الوطني والمحلي.
وقد حضر هذا اليوم الدراسي عدد مهم من طلبة المدرسة، بالاضافة الى مجموعة من المهندسين المعماريين، والفاعلين، والمهنيين، وتميز من خلال طرح مجموعة من التساؤلات والأفكار التي ستعمل المدرسة على طرحها كتوصيات خلال نهاية النسخة السادسة.

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.