بن شماش: التعاون مع برلمان جمهورية صربيا سيأخد نفسا جديدا ودفعة قوية

قال رئيس مجلس المستشارين، حكيم بن شماش، اليوم الأربعاء بالرباط، إن التعاون مع برلمان جمهورية صربيا سيأخد نفسا جديدا ودفعة قوية.

وأكد السيد بن شماش، في تصريح للصحافة عقب مباحثاته مع رئيس الجمعية الوطنية بجمهورية صربيا السيد إيفيتسا داتشيتش، أن العلاقات التاريخية بين البلدين مبنية على الاحترام المتبادل والثقة، مبرزا أن هاته العلاقات ستشهد تطورات مهمة في اتجاه إقامة شراكة رابح – رابح بين البلدين.

وأبرز رئيس مجلس المستشارين أن المباحثات بين الجانبين تطرقت إلى الأفق الواعد لبناء شراكة متينة بين البلدين، مشيرا إلى أنه تم ” منذ سنة 65 سنة بناء جسر متين من العلاقات بين المغرب وصربيا، واليوم نضجت الكثير من الشروط للارتقاء بهذه العلاقات إلى مستوى شراكة نموذجية “.

ولفت إلى أن ” أصدقاؤنا في صربيا واعون بقيمة وأهمية المغرب، ويثمنون الاصلاحات والاوراش التنموية الكبيرة التي فتحها، كما يدركون الفرص الواعدة التي يتيحها التموقع الجيو استراتيجي للمغرب على بعد كيلومترات من أوروبا وباعتباره بوابة لإفريقيا “.

وخلص السيد بن شماش إلى أن ” جمهورية صربيا بلد صديق أكد دائما دعمه للوحدة الترابية للمملكة ومقترح الحكم الذاتي بالصحراء المغربية “.

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.