سيدي سليمان : أنشطة مكثفة لجمعية النبراس للتنمية والنهوض بالتمدرس ببعض المؤسسات التعليمية بالإقليم

إشراقة نيوز : بوسلهام الكريني – فؤاد طباق – ابراهيم لكريشي

شهدت بعض المؤسسات التعليمية بالمديرية الإقليمية لسيدي سليمان في بحر هذا الأسبوع عدة أنشطة تربوية قامت بها جمعية النبراس للتنمية والنهوض بالتمدرس بالعالم القروي بشراكة مع جمعية دفاتر الأمل الفرنسية Association Les cahiers De L’Espoir ، وذلك في إطار أنشطتهما الإجتماعية والإنسانية التي دأبتا على القيام بها منذ سنوات في مختلف المؤسسات التعليمية بالإقليم، حيث كانت البداية من مدرسة الجيلالي بناني ولقاء مع التلاميذ يوم الثلاثاء 3 أكتوبر 2017 في حملة تحسيسية حول صحة الفم والأسنان وكيفية الاعتناء بهما وذلك بحضور ممثلين عن المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية حيث وزعت حوالي 200 فرشاة ومعجون أسنان على تلاميذ وتلميذات المستويين الأول والثاني وذلك لتشجيعهم على الحفاظ على نظافة أسنانهم وحمايتها من التسوس.

وبمدرسة أبي بكر الصديق قامت الجمعيتان، يوم الخميس 5 أكتوبر 2017 بتدشين قاعة للتعليم الأولي بعد أن تكلفتا بتأهيلها من حيث الصباغة والإنارة والديكور وتجهيزها بكل المستلزمات الضرورية من لعب وطاولات وكراسي تستجيب للمعايير الدولية ومناسبة لأعمار الأطفال الصغار وهي بادرة حسنة تركت أثرا طيبا لدى أساتذة وإدارة المؤسسة وآباء وأولياء تلامذتها.

ويوم الجمعة 6 أكتوبر 2017 ، وبالثانوية الإعدادية التضامن بجماعة دار بلعامري نظمت الجمعيتان حملة طبية لقياس وتصحيح البصر تحت إشراف مبصاري وطبيبة اختصاصية في طب العيون وضعتها مندوبية الصحة بالإقليم تحت تصرف الجمعيتين، حيث استفاد من هذه الحملة الطبية 135 تلميذا وتلميذة ينتمون إلى المؤسسات:
– الثانوية الإعدادية التضامن
– الثانوية الإعدادية 11 يناير
– الثانوية التأهيلية قاسم أمين

وستخصص منها 83 نظارة طبية للتلاميذ ضعاف البصر.

وتعتبر جمعية النبراس من بين الجمعيات القليلة النشيطة في الإقليم التي تعنى بتلاميذ وتلميذات المؤسسات التعليمية وخصوصا بالعالم القروي وذلك بفضل أطرها وأعضائها الذين ينتمون جميعهم لسلك التعليم بأنواعه الثلاث.

صور الأنشطة:

n n n n nnnnnn

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.