رونار يخرج عن صمته ويؤكد عدم تدريبه لأي منتخب إفريقي

أكد الفرنسي هيرفي رونار الناخب الوطني من جديد، عدم تدريبه لأي منتخب إفريقي، احتراما للمغرب ولجميع المغاربة، وذلك عبر حسابه الخاص في أحد مواقع التواصل الاجتماعي.

وجاءت ردة فعل الفرنسي رونار، بعد الجدل الذي أثير مؤخرا عبر مختلف وسائل الإعلام المحلية والأجنبية، حول اقترابه من تدريب المنتخب الجزائري، بعدما استنفذ الاتحاد المصري كل السبل لجلبه خلفا للأرجنتيني كوبر.

كما تحدث الإعلام الرياضي الإفريقي، عن رغبة الاتحاد الكامروني في ضمه للطاقم التقني لـ “الأسود غير المروضة”، لأجل الإشراف على تدريبها والحفاظ على كأس “الكان” في البلد المحتضن له في نسخة 2019.

وأشار رونار في تدوينته عبر الأنترنت، أن مجموعة من الأفراد يتحدثون عن مستقبلي عبر وسائل الإعلام، وإن كان معرفة الأمر سابق لأوانه، وأن ثمة أمر واحد مؤكد، أنه احتراما للجماهير المغربية، فإنه -يقول رونار-، لن يغادر كيفما كان الحال، لأجل تدريب منتخب إفريقي كيفما كان شأنه.

هذا، ومن المرتقب أن يجتمع رونار بالجامعة الملكية للعبة، وذلك على هامش اللقاء الإفريقي المقرر انعقاده بالعاصمة الرباط، والذي ينظمه الاتحاد الإفريقي لكرة القدم يومي 22 و23، لتدارس الحصيلة التقنية للمنتخبات الإفريقي الخمسة التي شاركت في “مونديال” روسيا 2018.

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.