مؤسسة محمد الخامس للتضامن ..مبادرات نوعية لتعزيز علاجات القرب وجعلها في متناول الساكنة

طنجة – تولي مؤسسة محمد الخامس للتضامن أهمية بالغة لبرنامج تعزيز الولوج إلى علاجات القرب وجعلها في متناول الساكنة المحلية، وذلك بفضل تعدد مبادراتها الرامية، في إطار شراكات مع العديد من الأطراف، إلى تحسين أوضاع كافة شرائح المجتمع وضمان ظروف عيش ملائمة لها.
وهكذا تندرج مختلف المبادرات التي قامت بها المؤسسة بهذا الخصوص في إطار استراتيجية طموحة ما فتئت تتعزز يوما عن يوم وسنة بعد أخرى، وذلك من خلال إحداث العديد من المراكز الصحية للقرب وإنجاز البنيات التحتية الكفيلة بتعزيز الولوج إلى العلاجات لفائدة ذوي الاحتياجات الخاصة على المستوى الوطني .
وقد حرصت مؤسسة محمد الخامس للتضامن، منذ تأسيسها، على جعل قضية تعزيز الخدمات الصحية وتجويدها، في صلب اهتماماتها، حيث عملت على إنجاز مشاريع تمكن كافة شرائح من الاستفادة من خدمات تتلاءم مع وضعيتهم، وتيسر لهم ولوج الخدمات الاجتماعية الأساسية، وتضمن لهم الاندماج الاجتماعي والمهني داخل المسار التنموي للبلاد.
وفي هذا الصدد، يشكل إعطاء صاحب الجلالة الملك محمد السادس، اليوم الجمعة بمقاطعة بني مكادة بطنجة، انطلاقة أشغال إنجاز “مركز صحي للقرب- مؤسسة محمد الخامس للتضامن”، خير مثال لتنفيذ هذا النوع من البنيات التحتية التي تصب في اتجاه تعزيز الخدمات الصحية لفائدة شرائح واسعة من المجتمع ، واستمرارية لبرامج المؤسسة الهادفة إلى توسيع العرض الصحي وتحسينه على نطاق واسع.
كما يعكس إطلاق جلالة الملك لهذه المنشأة الجديدة، التي ستنجزها مؤسسة محمد الخامس للتضامن، الاهتمام الكبير الذي ما فتئ جلالته يوليه لقطاع الصحة لاسيما وأن هذا المركز الصحي سيساهم في درء الخصاص المسجل على مستوى الوحدات الصحية بعاصمة البوغاز.
ويشكل هذا المركز، جزءا من مخطط العمل الذي تشرف عليه مؤسسة محمد الخامس للتضامن، والرامي إلى دعم القطاع الصحي الوطني، لاسيما من خلال تعزيز عرض العلاجات المتوفرة، وإحداث شعبة لعلاجات القرب وإدماج مقاربة اجتماعية تكميلية ضمن آليات مصاحبة المرضى والمستفيدين.
وبإطلاق هذا المرفق الطبي الجديد، تكون مؤسسة محمد الخامس للتضامن قد كرست اهتمامها بكافة شرائح المجتمع، ضمن مخطط عملها وأعطت دفعة جديدة للمشاريع التي دأبت على إحداثها في مختلف جهات المملكة، وذلك تنفيذا للمهام الموكولة إليها من طرف جلالة الملك وخدمة للشرائح المستهدفة.

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.