توقيف أربعة أشخاص بالعيون وبوجدور لتورطهم في الهجرة السرية والاتجار في البشر

تمكنت عناصر المصلحة الولائية للشرطة القضائية بولاية أمن العيون بتنسيق مع نظيرتها بمدينة بوجدور، بناءً على معلومات دقيقة وفرتها مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، مساء أمس الثلاثاء ، من توقيف أربعة أشخاص تتراوح أعمارهم ما بين 30 و40 سنة، من بينهم مواطن من جنسية سنغالية وآخر من دولة غينيا كوناكري، وذلك للاشتباه في ارتباطهم بشبكة إجرامية تنشط في تنظيم الهجرة غير المشروعة والاتجار في البشر.

وأوضح بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أنه جرى توقيف المشتبه فيهم في عملية متزامنة بكل من مدينتي العيون وبوجدور، قبل أن تسفر إجراءات البحث والتفتيش عن ضبط 21 مرشحا للهجرة السرية، وحجز زورق مطاطي وخمسة محركات خاصة بالقوارب، وجهازين لتحديد ورصد المواقع، وسيارة رباعية الدفع وأخرى خفيفة، فضلا عن مجموعة من الهواتف النقالة ومبالغ مالية يشتبه في كونها من عائدات هذا النشاط الاجرامي.

واضاف البلاغ أنه تم إيداع المشتبه فيهم الأربعة تحت تدبير الحراسة النظرية، فيما تم إخضاع المرشحين للهجرة غير المشروعة لإجراءات البحث التمهيدي الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك في أفق تحديد كافة الظروف والملابسات المحيطة بهذه القضية، والكشف عن جميع المساهمين والمشاركين المتورطين في هذه الشبكات الإجرامية.

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.