وزارة التربية الوطنية تنفي ما يروج بخصوص الامتحان الجهوي للسنة الأولى باكلوريا وتؤكد أنه سينظم كما كان مقررا له

نفت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي (قطاع التربية الوطنية) ما يروج من أنباء بخصوص الامتحان الجهوي للسنة الأولى باكلوريا، وأكدت أنه سينظم كما كان مقررا له.

  وجاء في توضيح للوزارة أن بعض الأشخاص عمدوا “إلى فبركة بلاغ إخباري وتداوله على أنه صادر عن الوزارة” التي قالت إنها ، تنويرا منها للرأي العام التعليمي والوطني ، “تنفي نفيا قاطعا ما جاء في هذا البلاغ من أخبار زائفة تدعي تأجيل الامتحان الجهوي للسنة أولى بكالوريا على مستوى جهة الدارالبيضاء-سطات”.

 وأكدت على أن هذا الامتحان “سينظم كما كان مقررا له، أيام 1 و2 و3 أكتوبر 2020، وذلك وفق البرمجة التي سبق للوزارة الإعلان عنها”، داعية بالمناسبة، من جديد، إلى ضرورة التأكد من صحة الأخبار المتعلقة بالمنظومة التربوية من مصادرها الرسمية قبل تداولها.

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.