وزير القوات المسلحة البريطانية يُستقبل على التوالي من طرف السيد لوديي والجنرال دوكور دارمي عبد الفتاح الوراق والجنرال دوكور دارمي محمد حرمو

استُقبل وزير القوات المسلحة البريطانية السيد جيمس هيبي، اليوم الخميس بالرباط، على التوالي من طرف الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بإدارة الدفاع الوطني، السيد عبد اللطيف لوديي، والجنرال دوكور دارمي عبد الفتاح الوراق، المفتش العام للقوات المسلحة الملكية، والجنرال دوكور دارمي محمد حرمو، قائد الدرك الملكي، وذلك بتعليمات ملكية سامية.

وذكر بلاغ للقيادة العامة للقوات المسلحة الملكية أنه بتعليمات ملكية سامية، استقبل السيد عبد اللطيف لوديي، الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بإدارة الدفاع الوطني، اليوم، السيد جيمس هيبي، وزير القوات المسلحة البريطانية، الذي يقوم بزيارة عمل إلى المملكة تستغرق يومين.

و كان السيد هيبي مرفوقا خلال هذا اللقاء بوفد يضم، على الخصوص، اليوتنان جنرال السير جون لوريمر، كبير مستشاري وزارة الدفاع البريطانية، المكلف بمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، وسايمون مارتن، سفير صاحبة الجلالة البريطانية المعتمد بالرباط.

وأوضح البلاغ أن المسؤولين نوها خلال هذه المباحثات بعلاقات الصداقة والتعاون التاريخية التي تجمع المملكتين في العديد من المجالات.

كما تبادل الجانبان وجهات النظر حول الوضع الأمني الإقليمي، ولا سيما في منطقة البحر الأبيض المتوسط ومنطقة الساحل والصحراء. وفي هذا السياق، أبرز السيد لوديي الالتزام الثابت والاستراتيجية المتعددة الأبعاد التي تتبعها المملكة، تحت قيادة صاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله، في مكافحة الإرهاب والتدبير الإنساني لأزمة الهجرة.

وجدد المسؤولان التأكيد على إرادتهما المشتركة في تعميق التعاون الثنائي في مجال الدفاع، خاصة في مجال صناعة الدفاع، والذي يمكن إدراجه في منظور يعود بالنفع على الجانبين من خلال شراكات دائمة في مجال  الاستثمار والتنمية الصناعية.

وأضاف البلاغ أن الجانبين أعربا أيضا عن إرادتهما لإرساء تعاون دينامي في مجال الأمن السيبراني والدفاع السيبراني.

وفي نفس اليوم، وبتعليمات سامية من صاحب الجلالة، القائد الأعلى ورئيس الأركان العامة للقوات المسلحة الملكية، استقبل الجنرال دوكور دارمي عبد الفتاح الوراق، المفتش العام للقوات المسلحة الملكية، والجنرال دوكور دارمي محمد حرمو، قائد  الدرك الملكي، كلا على حدة على مستوى القيادة العامة للقوات المسلحة الملكية والقيادة العامة للدرك الملكي بالرباط، الضيف البريطاني.

حضر هذه المباحثات السفير البريطاني بالمغرب وملحق الدفاع بالسفارة البريطانية بالرباط.

وأعرب مسؤولو الجانبين عن ارتياحهم لمتانة ودينامية التعاون الثنائي بين القوات المسلحة الملكية والقوات المسلحة البريطانية.

واستعرضوا بعد ذلك مختلف جوانب التعاون العسكري الثنائي، لا سيما ما يتعلق بتكوين الأطر، وتبادل الخبرات والتجارب، وتنظيم التدريبات المشتركة، وتبادل الزيارات بين الجيشين.

وفي الختام، أبرز المسؤولون تطلعهم وإرادتهم في تطوير علاقات التعاون بنفس روح الصداقة والثقة المتبادلة، مؤكدين رغبتهم المشتركة في تعزيز هذا التعاون وتعميقه أكثر.

وتجدر الإشارة إلى أنه يتم تنظيم الأنشطة الثنائية في مجال التعاون العسكري بين المملكتين سنويا وفق جدول زمني تضعه لجنة مشتركة تعقد بالتناوب في الرباط ولندن.

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.