صحيفة الرؤية: تحرك المغرب في الكركرات يأتي في إطار ممارسة حقه الطبيعي والمشروع في الدفاع عن حوزة الوطن

أكدت صحيفة (الرؤية) الاماراتية اليوم الاربعاء، أن تحرك المغرب لوقف استفزازات “البوليساريو ” بمعبر الكركرات بالصحراء المغربية يندرج في إطار “ممارسة حقه الطبيعي والمشروع في الدفاع عن حوزة الوطن في احترام تام للقانون الدولي”.

وأضافت الصحيفة في مقال بعنوان “الكركرات.. تأكيد على سيادة المغرب”، أن هذا التحرك جاء بعد أن استنفذت المملكة “جميع المحاولات السلمية لإقناع ميليشيات الانفصاليين بالانسحاب من المنطقة والتوقف عن قطع الطريق أمام حركة المدنيين”.

وأوضحت أن التحرك العسكري للمغرب جاء بعد إحاطة الأمين العام للأمم المتحدة وأعضاء مجلس الأمن، “بالتطورات الخطيرة التي تشهدها المنطقة” ، مشيرة الى أن قطع الطريق بالمعبر من طرف” البوليساريو ” أفضى إلى شلّ الدورة الاقتصادية بين المغرب وموريتانيا.

وسجلت أنه بالرغم من “تدخل عدة جهات لحل المشكل بالحوار، وفي مقدمتها قوات (المينورسو )والأمين العام للأمم المتحدة وعدد من أعضاء مجلس الأمن، وبعد استنفاذ كل الطرق الممكنة لثني هؤلاء الانفصاليين عن تعنّتهم، وجد المغرب نفسه مضطرا، بعد أن خرقت (البوليساريو) قرار اتفاق إطلاق النار، لممارسة حقه الطبيعي والمشروع في الدفاع عن حوزة البلاد، مع احترام تام للقانون الدولي ذي الصلة تحت أنظار (المينورسو) التي وثقت تفاصيل التدخل”.

وذكرت الصحيفة بارتكاب “البوليساريو ” 53 خرقا في هذه المنطقة، وعرقلة عمل (المينورسو) بما في ذلك إزالة الألغام وفقا لتقرير للأمين العام للأمم المتحدة في 23 شتنبر الماضي ، مؤكدة أن ما أقدمت عليه “البوليساريو” من استفزازات بالكركرات “يتجاوز مجرد كونه ردة فعل خارجة عن السياق أو رغبة مزاجية عابرة، وإنما له دواعيه السياسية والدبلوماسية، بتدبير دولة خارجية”.

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.