نواب برلمانيون ينوهون بالمبادرة الملكية الرامية إلى تسهيل عودة مغاربة العالم إلى وطنهم في أحسن الظروف

نوه نواب برلمانيون، اليوم الثلاثاء، بالمبادرة الإنسانية لجلالة الملك محمد السادس الرامية إلى تسهيل عودة مغاربة العالم إلى وطنهم في أحسن الظروف.

وثمن النواب، خلال اجتماع للجنة الخارجية والدفاع الوطني والشؤون الإسلامية والمغاربة المقيمين في الخارج بمجلس النواب، خصص لمناقشة ” التدابير والاجراءات المتخذة لإنجاح عملية مرحبا 2021″، عاليا الحرص الملكي والتعليمات المولوية السامية القاضية بتسهيل عودة المغاربة القاطنين بالخارج إلى أرض الوطن بأسعار مناسبة، مع جعل مختلف المطارات والموانئ بالمملكة مؤهلة لوجستيكيا لاستقبال العدد الهائل لمغاربة العالم في أحسن الظروف الممكنة.

واعتبروا أن هذه الالتفاتة الملكية تعكس العناية الموصولة التي يخص بها صاحب الجلالة الملك محمد السادس الجالية المغربية، ومواكبة جلالته المستمرة لقضاياها وحماية حقوقها، خاصة خلال هذه الفترة العصيبة جراء تداعيات جائحة كورونا.

كما شدد النواب على أهمية هذه المبادرة الإنسانية ، مبرزين أنها ستمكن المغاربة المقيمين بالخارج من صلة الرحم مع إخوانهم وأسرهم في المملكة بعدما حرموا من ذلك منذ تفشي جائحة كوفيد -19 .

من جهة أخرى، طالب النواب البرلمانيون خلال هذا الاجتماع، ” بتبسيط المساطر في مجال القضاء ، مثمنين الاجراءات المتخذة بشأن اعتماد التقاضي عن بعد لفائدة أفراد الجالية المغربية.

ولم يفت النواب التأكيد على الدور الحيوي الذي يضطلع به مغاربة العالم في إنعاش الاقتصاد الوطني من خلال تحويلاتهم المهمة من العملة الصعبة التي ارتفعت مؤشراتها هذه السنة.

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.