آسفي: أساتذة يستقبلون حصاد بشعارات المطالبة بالرحيل خلال زيارة تفقدية لإحدى المدارس

عاش حصاد وزير التربية الوطنية و التعليم العالي و البحث العلمي، الأربعاء، لحظات عصيبة بعد أن رفع مجموعة من الأساتذة شعار « ارحل » في وجهه، أثناء زيارته لمدرسة الفقيه السرغيني بإحدى الجماعات القروية جنوب مدينة آسفي حيث تعالت أصوات رجال ونساء التعليم بشعارات تطالبه ب »الرحيل. و استقبل باحتجاج شديد من طرف الأساتذة ضحايا الحركة الإنتقالية لسنة 2017 التي عرفتها مجموعة من المناطق بالمغرب، و التي اعتبرتها فعاليات نقابية غير متكافئة الفرص، ولم تنصف عددا كبيرا من الأطر التعليمية.

هذا وما إن حل حصاد بالمدرسة، في زيارته التفقدية، حتى وجد المتضررين في استقباله بوابل من الشعارات التي رفعوها في وجهه وهم يرددون «حصاد ارحل».

وونفس الشيء طال الوزير أثناء زيارته لإعدادية « الكندي » بالجماعة القروية « خط أزكان » وكذا المدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية التابعة لجامعة القاضي عياض، حيث تجمهر متظاهرون يرفعون نفس الشعار.

وحسب بعض المصادر ، فبمجرد ما أن توجه الوزير نحو سيارة الوزارة، حتى حاولت أستاذة الإرتماء أمام عجلات سيارته، احتجاجا على ما اعتبرته الأستاذات حيفا لحقهن من جراء الحركة الإنتقالية الأخيرة التي عرفتها جل مناطق المملكة، مما دفع عناصر من الدرك الملكي و السلطات المحلية لإبعاد المحتجات من أمام سيارة الوزير حتى يتمكن من المغادرة.

تجدر الإشارة إلى أن الوزير حصاد سبق و أن استقبل بالطريقة ذاتها أثناء زيارته لمدينة تازة.

n n n n nnnnnn

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.